المستجدّات
انتخابات اللّجان الإدارية المتناصفة 04 جويلية 2012
تمّت يوم الأربعاء 04 جويلية 2012 بالمقرّ الاجتماعي و بجميع وكالات الشركة التونسية للشحن و الترصيف عملية انتخاب أعضاء اللّجان الإدارية المتناصفة و ذلك تحت رقابة مكاتب الانتخاب المحلية و بحضور ممثليّن عن أقسام تفقدية الشغل و المصالحة . و بعد اجتماع اللجنة المركزية لمتابعة عمليات الانتخابات تحت إشراف السيّد الرئيس المدير العام للشركة ،
وبهذه المناسبة تنوّه الإدارة العامة بالمجهودات التي بذلت من جميع الأطراف لإنجاح هذا العرس الانتخابي الأوّل من نوعه و الذي شهدته الشركة بعد الثورة ، وقد دار في أجواء ديمقراطية ونزيهة و شفافة بشهادة الجميع.
وهو مكسب يضاف إلى ما تحققه الشركة من تحديّات اقتصادية و اجتماعية في مسار الانتقال الديمقراطي.
وتتوجه الإدارة العامة بخالص تهانيها للناخبين ونتمنّى للأعضاء الذين يمثلون كافة الأسلاك التوفيق في أعمالهم لما فيه خير الشركة و أعوانها.
حضور الندوة الدولية للمتصرفين في مطارف الحاويات و مجهزي الموانئ و معرض المعدات المينائية : 12 و13 و14 جوان 2012
في إطار التعرف على التقنيات الحديثة للتصرف في مطارف الحاويات ، شارك السيد الأنور الشائبي الرئيس المدير العام للشركة التونسية للشحن و الترصيف في فعاليات الندوة الدولية للمتصرفين في مطارف الحاويات و مجهزي الموانئ و معرض المعدات المينائية ببروكسال أيام 12 و13 و14 جوان 2012.
وقد مثلت هذه الندوة فرصة فريدة لملاقاة أكبر مجهزي الموانئ البحرية بمختلف أنحاء العالم. وتتمثّل أهم محاور هذه الندوة الدولية في النقاط الآتية:
• التصرف في مطارف الحاويات وتحسين سيولة ومردودية العمليات المينائية.
• تقييّم نجاعة العمليات المينائية.
• الآفاق العالمية للنقل البحري.
كما قام السيد الأنور الشائبي بمحادثات مع مصنعي المعدات المينائية التي اقتنتها الشركة مؤخرا خلال زيارته للمعرض الذي نظمّ بالتوازي مع أشغال الندوة و جمع أكبر مصنعيّ المعدات المينائية.و تمحورت أبرز المواضيع حول سرعة التدخلات الفنية للمزودين للقيام بإصلاح الأعطاب التي تطرأ على المعدات خاصة خلال فترة الضمان . و التأكيد على دعم التكوين للفنيّين و سائقي المعدات في مجالات الصيانة و السياقة.
سبتمبر 2011 : آفاق التشغيل والتنمية الجهويّة في قطاع النّقل واللوجستية
نوفمبر 2010: تعزيز أسطول معدات ميناء رادس ب12 رافعات ذات الهيكل المرتفع
في إطار تطبيق التوجّهات الاقتصادية للبلاد باستعمال الطاقات المتجدّدة والمقتصدة للطاقة. ولضمان نجاعة أوفر للعمليّات المينائية خاصّة المتعلّقة بمناولة الحاويات، عزّزت الشركة التونسية للشحن والترصيف أسطولها من المعدّات المينائية باقتناء عدد 12 رافعات ذات هيكل مرتفع لمواجهة تطوّر عدد الحاويات و تحسين مستوى الخدمات المسداة إلى الحرفاء و الرفع من نجاعة العمليّات المينائية. وتعدّ هذه الرافعات من الجيل الجديد للمعدّات المينائية لمناولة الحاويات التي تشتغل بالطاقة الكهربائية، إضافة إلى أنّها مزوّدة بمحرّك Diesel من الجيل الجديد و موّلد كهربائي، كما أنّ هذا الصنف من الرافعات يساهم في اقتصاد استهلاك الطاقة و يتميّز بقلّة إنبعاثاته للغازات الملوّثة للبيئة.
نوفمبر 2010 : إقتناء عدد 02 قبّان رصيف متحرك على عجلات مطاطية ذات حمولة 140 طن على بعد 20م
في إطار تنفيذ ميزانية الاستثمار للشركة التونسية للشحن والترصيف بعنوان سنة 2010، أمضت الشركة عقدا لاقتناء عدد 02 قبّان رصيف متحرّك على عجلات مطاطية ذات حمولة 140 طن على بعد 20م . ويتميّز هذان القبانان بتوفر أهم ظروف السلامة لقيادتهما. كما أنّهما يمتازان بمناولة الطرود الثقيلة إلى غاية 280 طن و مساهمتهما في الرفع من مردودية مناولة الحاويات.
سبتمبر 2010 : المشاركة في الندوة الدولية للتصرّف الآلي في مطارف الحاويات
في إطار العقد المبرم بين الشركة التونسية للشحن و الترصيف و Zebra Entreprises Solutions ، لتركيز نظام التصرّف في الحاويات و المجرورات بميناء رادس سجلّت الشركة حضورها من خلال عدد من إطاراتها في الندوة الدولية للتصرّف الآلي في مطارف الحاويات باستعمال التكنولوجيات المعلوماتية و الاتصالات الحديثة بولاية كاليفورنيا الأمريكية من 26 إلى 29 سبتمبر 2010. وتجمع هذه الندوة أكثر 300 حريف لشركة Zebra Entreprises Solutions من مستغلي نظم التصرّف في مطارف الحاويات بالعالم.
جوان 2010 : حضور المعرض الدولي حول تقنيات مناولة البضائع السائبة (info vrac 2010)
في إطار مواكبة تطوّر تقنيات مناولة البضائع السائبة في العالم، قامت الشركة التونسية للشحن و الترصيف بإرسال عدد من إطاراتها لحضور المعرض و الندوة الدولية لمناولة السوائب السائلة بفرنسا يومي 24 و25 جوان 2010.
أكتوبر 2009- تعويض وثائق الإجراءات المينائية بإستعمال التوقيع الإلكتروني :
قصد تجريد الاجراءات المينائية من طابعها المادي تم تركيز تطبيقة التوقيع الإلكتروني المندمجة ضمن منظومة إضبارة النقل وفي هذا الغرض تستغل الشركة بميناء رادس تطبيقة التوقيع الإلكتروني ويتم الشروع في تركيز هذه التطبيقة على كافة الموانئ البحرية.وفي هذا الإطار تحصلت الشركة على كافة شهادات الإمضاء الإلكتروني من الوكالة الوطنية للمصادقة الإلكترونية.
أكتوبر 2009- إضبارة النقل وتعميمها على كافة الموانئ
في إطار الانخراط الفعلي لتونس في المجتمع الرقمي ومنذ نوفمبر 2007 تستغل الشركة التونسية للشحن والترصيف بوكالة رادس منظومة إضبارة النقل التي تربط النظم المعلوماتية لكافة المتدخلين كالديوانة وديوان البحرية التجارية والموانئ والشركة التونسية للشحن والترصيف والشركة التونسية للملاحة و أمناء السفن.وتعتبر إضبارة النقل منظومة إعلامية تخصّ مجال النقل البحري لتمكّن المتدخلين من القيام بالاجراءات المينائية بصفة إلكترونية والتي تشمل اجراءات تبادل المعلومات الخاصة بوصول السفن وتصدير البضائع وكلّ ما يتعلق بالتجارة الخارجية عبر الميناء. وقامت الشركة بإتخاذ كافة الإجراءات و التدابير لتعميم إستغلال إضبارة النقل بكافة الموانئ البحرية وتستغل الشركة حاليا إضبارة النقل بميناء حلق الوادي منذ جوان 2009 على أن يتم تعميمعها بالموانئ البحرية الداخلية ببنزرت،سوسة ، صفاقس،قابس وجرجيس.
أكتوبر 2009- الشركة التونسية للشحن والترصيف تساند مقاولي الشحن ومستغلي اللزمات الخواص:
في إطار مساندتها للتوجه الوطني في مجال المجتمع الرقمي واقامة علاقة تكاملية تتوحد فيها الجهود والأهداف من أجل بناء الاقتصاد المتنامي في تونس ،مكنت الشركة التونسية للشحن والترصيف مقاولي الشحن الخواص بالموانئ الداخلية من إعتماد وإستغلال المنظومة الإعلامية الخاصة بالشركة للتصرف في حركة البضائع. وفي هذا الإطار قام مهندسي الإعلامية بالشركة التونسية للشحن والترصيف بتركيز المنظومة الإعلامية السالف ذكرها بمقرات مقولي الشحن ومستغلي اللزمات الخواص بموانئ بنزرت، سوسة، صفاقس، قابس و جرجيس مع تنظيم دورات تكوينية لأعوان مقاولي الشحن الخواص.كما حرصت الشركة على توفير كل ما تتطلبه هذه المنظومة لتسهيل التبادل الإلكتوني عبر شبكة تونس للتجارة حتى يتسنى لمقاولي الشحن إستغلال إضبارة النقل طبقا لقرار تعميم إضبارة النقل.


 



 
الاستقبال - إتصلوا بنا - خارطة الموقع
جميع الحقوق محفوظة © 2012 الشركة التونسية للشحن والترصيف